فهم علاقة كوكب المريخ و كوكب الزهرة مع كل برج من الابراج

نظرة علة كل من كوكب المريخ وكوكب الزهرة وعلاقتهما بكل برج من الابراج . كيق يؤثر كوكب الزهرة على مواليد الابراج لتحقيق التوازن وما اثر المريخ والكارما

علاقة كوكب المريخ و كوكب الزهرة مع كل برج من الابراج

لقد قضينا  وقت طويلا في استكشاف أعماق المحيطات و استكشاف الكون الفسيح. لقد تم مسح و استكشاف كل زاوية من زوايا الأرض والنظام الشمسي. لقد أمضينا الكثير من الوقت لاستكشاف وفهم كل شيء من حولنا، و لكن حتى الآن لا نعرف سوى القليل من أنفسنا.

في الوقت الحالي الذي نعيش فيه، علاقتنا مع أنفسنا هي واحدة من أكثر الجوانب تحديا في واقعنا. هذا هو الجانب الذي نحتاج جدا ان نطوره من أجل الخطوة المقبلة لتطورنا اذ يكمن الوعي الذاتي في جذور مسار صحوتنا الروحية.

الحقيقة وراء هذه الصحوة تكمن في الوعي برحلتنا للعودة الى الوطن الأم. عندما يفهم هذا الوعي على أنه هو اهتزاز لداخلنا الطبيعي، وقبول هذا الاهتزاز الفريد من نوعه وثم دراك وتمييز هذا الاهتزاز. جميعنا نملك بداخلنا  اهتزازا داخليا طبيعيا. و هو ما نحن عليه بشكل طبيعي وغير مشروط. بينما نتحرك نحو عصر النور، سيرتفع التردد عل كوكبنا وسوف يكثف من اليقظة.  كلما تواصلنا مع طبيعتنا الحقيقية أكثر كلما كنا قادرين على فهم أنفسنا و ككائنات متفوقة. أعظم معلم، عندما نتعلم عن أنفسنا يكون من خلال علاقاتنا. فهي المرآة التي نرى أنفسنا فيها. كلما كانت العلاقة حميمية كلما كنا قريبين أكثر الى حمل هذه المرآة. هذا هو السبب في أننا مطالبين أكثر بعلاقاتنا ونحن نحاول زيادة فهمنا لأنفسنا أكثر. تصبح علاقاتنا الحميمة أكثر وأكثر أهمية في رحلتنا لتحقيق الذات. فهذا التفاعل النشط يعتبر جزئا حيويا في تطورنا.

الإعلانات,

عند فهم طبيعة علاقاتنا و كيف تتعلم الروح أكثر عن نفسها من خلال هذه التفاعلات، نحتاج الى القاء نظرة أعمق على نماذج و أمثلة الزهرة و المريخ في رسم ولادتنا. يمكن لهذه الرموز أن تكشف عن العديد من المعلومات عن علاقتنا بأنفسنا و الآخرين و أيضا يمكنها أن تكشف أنماط “الكارما” التي ننتجها.

اهتزاز الزهرة (كيف نتعلم لتحقيق التوازن بين احتياجاتنا مع رغباتنا)

الزهرة كرمز يعتبر كوكب الشخصية وهو ما يعني أننا لدينا خبرة فيه نعيها في حياتنا. نحن بصدد محاولة فهم الزهرة من وجهة نظر بديهية. فينوس يعكس كلا من كوكبة الثور (يين / العاكسة) والميزان (يانغ / خارجي). علامة الثور تعكس لنا عملية التطور الغريزي للبقاء على قيد الحياة. هي دفعة تنبثق من داخل أعماقنا  و التي عندما يتم اختيارها من خلال الإدراك البشري، تصبح أساس الكيفية التي نعرف بها ” حاجياتنا ”. ما الذي أحتاجه للبقاء على قيد الحياة؟ نقوم  بأخذ هذه الخطوة إلى الأمام و ثم ننمي الشعور بالقيم ونربطها بما نظن أننا نحتاجه، والتي تنبع أصلا من الدافع للبقاء. هل يبدو منطقيا؟ الجانب الداخلي من الزهرة الآن يرتبط بشكل مباشر مع حوارنا الداخلي مع أنفسنا (يين / العاكسة). ما هي احتياجاتي من أجل التطور؟ ما هو الشيء الذي أحتاج جذبه لحياتي من أجل البقاء على قيد الحياة؟ كوكبة برج الميزان هو الاهتزاز الخارجي لكوكب الزهرة. وهذا يعكس لنا الآن كيف يمكننا اخراج تلك العلاقة الداخلية إلى العالم الخارجي. هذه الديناميكية هي ما تجعلنا نجذب الناس والمواقف الى حياتنا. الكيفية التي نعبر بها عن قيمنا ظاهريا تصبح انعكاسا مباشرا لهذا الصوت الداخلي.

قول مأثور رائع

الإعلانات,

” احرص على ان تكون محادثك مع نفسك كأنها انها محادثة مع الكون ”

وهناك طريقة أخرى يمكننا أن نتعلم عن طريقها عن العلاقات، من خلال ملاحظة الطبيعة ، كما أنها تعكس الحقيقة المطلقة من خلال القانون الطبيعي. كل كائن حي في على وجه البسيطة له احتياجاته من أجل أن البقاء على قيد الحياة. هذه الاحتياجات  تقرر مكان وجودها. لا يمكننا  العثور على الدب القطبي في أفريقيا، ولا العثور على سمكة في وسط الصحراء. نفس الشيء بالنسبة لاحتياجاتنا الداخلية فهي سوف تعكس بشكل مباشر في بيئتنا و على علاقاتنا. نحن نجذب الناس الى حياتنا بدون وعي بناء على احتياجاتنا التطورية.

يعكس كوكب الزهرة ايضا نفسية الاصغاء و هذا يرتبط بجانب برج الميزان للزهرة. يشعر البعض منا في مرحلة ما بالإحباط من الاخرين نظرا لعدم شعورنا بأن ما نقوله يسمع. عندما نستمع الى الاخرين فهذا السمع نأسسه على حوارنا الداخلي الذاتي. أنه مصفّاة الفهم الخاصة بنا. “لا أشعر أنك فهمت ما اعنيه”. في الواقع يعكس برج الميزان دروسا لتعلم الاصغاء لواقع الآخرين، و هو نفس الشيء بالنسبة لهم. هذا يعني الشعور باهتزاز الشخصي للشخص الآخر. اذن هل ترى ان اهتزاز الزهرة يمكنها في الواقع ان تعلمنا الكثير عن طبيعة الكيفية التي نتفاعل بها و نتواصل بها مع الاخرين و مع أنفسنا داخليا.

اكمل الى الجزء الثاني : المريخ كنموذج رمزي (كيف تصبح واعيا بذاتك)

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ) لنمنحك أفضل تجربة. وافق عبر النقر على زر "قبول".