الرئيسية / علم الأرقام / علم الأرقام : رقمك الخاص ومعلومات عن حياتك
علم الأرقام رقمك الخاص ومعلومات عن حياتك
علم الأرقام رقمك الخاص ومعلومات عن حياتك

علم الأرقام : رقمك الخاص ومعلومات عن حياتك

يعود علم الأرقام إلى حقبات تاريخيّة قديمة كالمصريّة و البابليّة. والجدير بالذّكر أنّ الأرقام تحمل معانٍ عميقة لبعض الأشخاص وهناك من يرى فيها ما يجلب له حظًّاً. وقد يصل الأمر بالبعض إلى تكوين علاقة معيّنة برقمٍ قد يعني لهم كثيرًا. ولهذا الأمر علاقة مباشرة بتاريخ الأرقام ودراستها.

وينسب علم الأرقام، إلى كلٍّ من الأعداد المفردة التي تتراوح بين ١ و ٩، رمزيّةً مختلفة. و في ما يتعلّق بما يجمع الإنسان والأرقام، يجري الحديث على ما يعرف ب”رقم مسار الحياة” الذي يحمل الكثير من المعلومات حول شخصيّة الفرد وقدراته.

ولكلّ شخصٍ رقمه الخاصّ، الذي يستطيع معرفته عن طريق جمع الأعداد التي تكوّن تاريخ مولده: إن كان قد ولد في ١ ديسمبر/كانون الأول من عام ١٩٧٥ يستطيع أن يعرف ما هو رقم مسار حياته عبر القيام بالعمليّة الحسابيّة البسيطة التّاليّة: ١+٢+١+١+٩+٧+٥ ، ذلك أنّ تاريخ ميلاده ما هو إلّا ١/١٢ /١٩٧٥  إن أردنا أن نكتبه بالأرقام. وإن كان الجواب عدداً مركّباً يفوق ال-١٠، يعيد الفرد جمع أعداده المفردة كما هي الحال في المثل السّابق، إذ أنّ الجواب سيكون ٢٦، فنجمع ٢+٦ ويكون ٨ رقم مسار حياة هذا الشّخص.

الإعلانات,

ولكن يستثنى من هذه القاعدة كلٌّ من الأرقام ١١ ٢٢ و-٣٣، التي تبقى على حالها، لأنها تمثّل الأرقام الأقوى. ويتميّز أصحاب هذه الأرقام بحياة شاقّة ولكن مليئة بالقوّة والقدرات، فيحققون أهدافاً هائلة، بالرّغم من المصاعب التي يواجهونها.

 علم الأرقام ومعلومات عن حياتك.

في ما يلي وصفٌ بسيطٌ لكلًّ من أرقام مسارات الحياة ال-١٢.إحسب رقمك الخاص واكتشف ما يخبّئه لك علم الأرقام من معلومات عن حياتك.

الإعلانات,

أرقام مسارات الحياة : رقم ١ :

أنت شخصٌ يتمتّع بشخصية قوية وبنظرة إيجابيّة للحياة. ومن المرجّح أن تكون قويّ البنية أيضاً. أنت طموح وخلّاق وتتحلّى بخيال واسع يجعل أفكارك فريدة في نوعها. تتمتّع بمزايا القائد لذا تجد نفسك في هذا الموقع بين أصدقائك وزملائك، ولكن حذاري ألّا يتحول هذا الطّبع إلى تسلّط وعجرفة. وإن لم تتدارك الأمور ولم تعرف كيف تستفيد من مزاياك، قد تصل إلى الكسل واللّامبالاة، وحتّى إلى عدم تحقيق أهدافك.

أرقام مسارات الحياة : رقم ٢ :

أنت شخصٌ يحبّ أن يكون محاطاً بالأصدقاء والنّاس، كما أنّك مسالم ومبدع. وبما أنّك شخص حسّاس وصادق، يسهل على الجميع أن يثقوا بك. ولكنّ شفافيّتك قد تتحوّل إلى سذاجة إن لم تنتبه إلى نفسك، ما قد يسمح للبعض بأن يستغلّوك. وبسبب طبيعتك التي تهتم بالآخرين، قد تنسى أن تهتمّ بنفسك، وقد يؤدّي بك تفاديك للمشاكل إلى الخسارة في بعد المواقف.

أرقام مسارات الحياة : رقم ٣ :

أنت شخصٌ شديد الذّكاء، ظريف وخلّاق. باستطاعتك أن تتحدّث إلى الآخرين حول أيّ موضوع. لا تمانع الأحاديث المسليّة والنّكات، كما أنّك شخصٌ حادّ الملاحظa والفهم، ما يجعل الحياة وألغازها موضوعاً يثير اهتمامك. ويسهل عليك قراءة أفكار من حولك وفهم ما يدور في أذهانهم. ننصحك بالابتعاد عن كلّ ما هو روتينيّ من وظيفة إلى علاقتك مع الآخرين، لأنّ ذلك قد يكشف عن طبيعتك الانهزاميّة.

أرقام مسارات الحياة : رقم ٤ :

يتّكل أصدقاؤك وعائلتك عليك لدعمهم، لأنّك شخص عمليّ، مواظب ومتواضع. قد تتحوّل مثابرتك ورغبتك في المتابعة إلى عناد في بعض الأحيان. كما أنّك لا تحبّ المفاجآت في الحياة، لذا تفضل الرّوتين إلى حدّ عدم تقبّل أيّ تغيّر في حياتك. ننصحك بالبحث عن أصدقاء تثق بهم ويكونون مخرجاً لك إلى عالم المفاجآت والمجهول.

أرقام مسارات الحياة : رقم ٥ :

أنت شخص يلفت الأنظار بسهولة تامّة أينما وجد، وتتميّز في محيطك إذ أنّك تجذب النّاس إليك بطبيعتك الفرحة والمليئة بالحياة. تحبّ التّحديات والحماس، ولكن حذاري من عدم المسؤوليّة وروح المنافسة مع الجميع.

أرقام مسارات الحياة : رقم ٦ :

حبّ عائلتك وأصدقائك لك، يعود إلى طبيعتك المحبّة والمهتمّة بالآخرين. تسعى للمدافعة عن حقوق وراحة الجميع لأنّك شخصٌ صريح، وجدانيّ ومتأمّل. كما يسهل عليك التّواصل مع الجميع، حتى الحيوانات. ولكن إن شعرت بضيق أو بغيرة، فاعلم أنّ الوقت حان لتريح نفسك وتقوم ببعض التّغييرات، لأنّك تماديت في إرهاق نفسك.

أرقام مسارات الحياة : رقم ٧ :

أنت شخصٌ يتحلّى بالحكمة والمعرفة الرّوحية بسبب طبيعتك المحلّلة. تفضّل أن تبقى حذراً مع محيطك لأنّك ترى الحياة من منظارك الخاصّ. وتتوقّع الأحسن من نفسك ومن الجميع بسبب ميولك إلى الكمال. تفضّل أن تكون مستقلاً في علاقاتك وعملك، بالرّغم من أنّك تكون مخلصاً لكلّ شخصٍ أو مؤسّسة تؤمن بها.

أرقام مسارات الحياة : رقم ٨ :

إن شخصيّتك هي مزيجٌ من الإبداع والإرادة والحظّ الجيّد. وتستطيع أن تقوم بجمع فريق تعمل معه حتى إنهاء مشاريعك، لأنّك تتحلّى ببعد النّظر. قد تتحوّل إلى شخصٍ تنافسيّ ودكتاتوريّ حتّى تبلغ أهدافك، كما أنّك تميل إلى بناء علاقات مع الأشخاص الذين يسمحون لك أن تكون قائدهم. إحذر ألّا تستغلّ هذا الأمر.

أرقام مسارات الحياة : رقم ٩ :

أنت شخصٌ صريحٌ وجديرٌ بالثّقة ومتفهّم للآخرين. تبحث عن كرم الأخلاق وظرافة المعشر، لذا تكوّن علاقات جيّدة مع من يتحلّى بالصّفات هذه. ولأنّك شخصٌ حسّاس، تميل إلى الاهتمام بالمسائل الإنسانيّة. حول ألّا ترهق نفسك: إذا شعرت بأنّ طاقتك تنفذ أو تُستغلّ، قد تصبح شخصاً أنانيّاً أو غير مبالٍ.

أرقام مسارات الحياة : رقم ١١ :

إن هذا الرّقم هو الأوّل بين الأرقام الأقوى، و تتجلّى في شخصيّة من يحمل هذا الرّقم، مزايا رقم ٢ (١+١=٢) ولكن بقوّة أكبر.

أنت تتمتّع بطبيعة فنيّة وكما أنّك خلّاقٌ جداً، ما يجعل منك شخصاً رؤيويّاً. لديك أيضاً الكثير من المعلومات المثيرة والنّظريات، لذا يحبّ الجميع رفقتك. مهمّتك في هذه الحياة هي تغيير العالم والتّأثير في نفوس الآخرين عن طريق الإبداع في الفنون أو العلوم أو الآداب أو حتّى التّعليم.

أرقام مسارات الحياة : رقم ٢٢ :

إن هذا الرّقم هو الثّاني بن الأرقام الأقوى وتتجلّى لدى حامله مزايا شخصيّة من يحمل رقم ٤ (٢+٢=٤) ولكن بشكلٍ أكبر.

أنت تتمتع بالإرادة القويّة و لديك أهداف محدّدة، لذا تسطيع أن تبلغ كل ما تطمح إليه. إنتبه إلى طريقة استفادتك من طاقتك هذه وركّز اهتمامك على أمور تستحقّ العناء. تحاشى العلاقات والتّصرفات الهادمة، وابحث عمّن يسمح لك بأن تكون نفسك ويواجه قوّة شخصيّتك حين يضطر إلى ذلك.

أرقام مسارات الحياة : رقم ٣٣ :

 إن هذا الرّقم هو الثّالث بين الأرقام الأقوى، و تتجلّى في شخصيّة حامل هذا الرّقم، مزايا رقم ٦ (٣+٣=٦) ولكن بقوّة أكبر.

أنت شخصٌ حسّاس وانفعاليّ جدّاً، كما أنّك جدير بالثّقة وتتحلّى بطبيعة لطيفة ومهتمّة. ولهذا السّبب ترى نفسك محبوباً من الجميع. تتفهّم مشاعر الآخرين كأنّها مشاعرك الخاصّة، لذا عليك أن تتعلّم كيف تحمي نفسك عند الضّرورة. تحتاج دائماً إلى الشّعور بأنّك محبوب، لذا فابحث عن علاقات متناغمة مع أشخاص محبّين. لا تجعل من تحاشي المشاكل قاعدة في حياتك، وتذكّر أنّه عليك أن ترسم حدوداً واضحة في بعض الأحيان.