توقعات الابراج لعام 2016 : توقعات برج الميزان لعام 2016

برج الميزان 2016 : توقعات الابراج لعام 2016 لمواليد كل برج من الابراج حسب ترتيبها في دائرة البروج. فما هي توقعات الابراج لسنة 2016 لمولود برج الميزان 2016

توقعات برج الميزان لعام 2016 على صعيد العمل :

حالتك المالية خلال هذه السنة لن تكون بخير حال على الإطلاق، فالكثير من الرهونات والديون التي قمت بوضع نفسك فيها أصبحت تضغط على ميزانيتك أكثر من أي وقت مضى، وأصبح لزامًا عليك أن تقوم بإعادة الأمور إلى النصاب الصحيح لها، إذا لم تفعل ذلك، فإن حالتك المالية سوف تزداد سوءًا. إذا ما كنت صاحب أعمال، فإن الطريق الوحيد الموجود أمامك للخروج من المأزق المالي خلال هذه السنة، هو البحث عن طرق غير تقليدية من أجل الربح من منتجاتك، عليك أن تستفيد بالأفكار الجريئة من مجموعة الشباب الموجودة داخل قطاع أعمالك، هؤلاء الشباب هم من سيكونون أقدر على إعطائك المزيد من الأفكار من أجل زيادة دخل أعمالك، الطرق التقليدية من أجل تحقيق الربح أثبتت فشلها في حالتك، وأصبح المخرج هو الخروج بأفكار أكثر جرأة. إذا ما كنت مستثمرًا، عليك أن تزيد من درجة المخاطرة التي تتعرض لها، وذلك من أجل فك الأزمة المالية التي تعيش فيها، عليك أن تتخلى عن بعض الحذر، لأن الحذر هو الذي يمنعك من تحقيق المزيد من الأرباح، لكن التخلي عن الحذر لا يكون بالكلية، فقد يؤدي ترك الحذر إلى أن تقع في صفقات خاسرة تجعل حالتك أسوأ مما كانت بالفعل، لا تحاول الإقدام على شئ مجنون بطبيعة الحال. إذا ما كنت موظفًا في مكان ما، عليك الاجتهاد بأكثر ما تستطيع من قوة، نعم، قد تكون الخيارات المتاحة أمامك أقل في الكثير من الحالات، لكن عليك أن تسعى بجد من أجل الحصول على ترقية ترفع دخلك، أو حتى الحصول على علاوة كبيرة تستخدمها في إعادة التوازن إلى حياتك المالية، قد يكون السبيل الوحيد المتاح أمامك هو الاجتهاد في العمل، أو حتى العمل لساعات إضافية من أجل الحصول على المزيد من الدخل، العمل الإضافي لن يكون حلاً ملائمًا بالنسبة إليك إذا ما كان عملك يستغرق جل يومك، أيضًا الحصول على عمل إضافي قد يمنعك من الاجتهاد في عملك الأساسي، وقد تتأزم الأمور فيه بشكل كبير إذا لم تبذل درجة أعلى من الحرص.

توقعات برج الميزان لعام 2016 على صعيد الصحة :

خلال هذه السنة سوف تجد نفسك واقعًا في العديد من المآزق الصحية، لكن لحسن الحظ، سوف يكون الخروج من هذه المآزق سهلاً عليك إلى حد كبير، ﻷنك اعتنيت بجسدك في السنة الفائتة بشكل جيد في المجمل، وتأثير هذه الأزمات الصحية عليك سوف يكون خفيفًا إلى حد كبير، على سبيل المثال قد تجد أن هناك بعض المشاكل المتعلقة بالجهاز المناعي لديك، وفي هذه الحالة عليك أن تعمل بشكل جاد مع طبيبك من أجل معرفة الأسباب التي أدت إلى ضعف مناعتك، وتناول الأغذية، والأدوية التي يصفها طبيبك لك، والتي سوف تساعدك بشكل كبير جدًا خلال الفترة المقبلة على تجنب الوقوع في المشاكل المتعلفة بالمناعة، الجهاز المناعي هو أحد الأجهزة الهامة جدًا في الجسم، والتي تحتاج إلى الكثير من العناية والرعاية، ﻷن هذا الجهاز هو المسئول بشكل كبير عن حمايتك من الكثير من الأمراض، إذا ما أهملت العناية بالجهاز المناعي لديك، لن تكون قادرًا بأي شكل من الأشكال على حماية نفسك من العديد من الأمراض التي قد تصيبك بالعديد من الأعطاب في جسمك، حاول أن تكون أكثر اهتمامًا بذلك. وجود التفريط كذلك في الاهتمام بصحة جلدك قد يجعل من إصابتك بالعديد من الأمراض الجلدية مسألة وقت ليس إلا، لذلك عليك أن تبذل مع طبيبك مجهودًا مضاعفًا من أجل زيادة اهتمامك ببشرتك وجلدك، الجلد لا يقل أهمية عن أي عضو آخر من الجسم، والاهتمام به بحالة صحية جيدة يجب أن يكون ضمن قائمة أولوياتك في هذه السنة. أخيرًا عليك أن تقوم بالاهتمام بالحالة النفسية لك، لأن تأثير هذه الحالة النفسية السيئة عليك خلال هذه السنة سيكون شديدًا، حاول أن تخرج من الجو السلبي الذي تعيش فيه، وحاول أن تداوي نفسك بالعديد من طرق المداواة الطبيعية، لا تجعل من عقلك ضغطًا إضافيًا على جسمك، ولا تجعل من الأمراض النفسية سببًا في تعقد الحالة الصحية لك، فيكفي ما بك من مشاكل بدنية في هذه السنة، ليس عليك أن تقوم بزيادتها بمشاكل نفسية أيضًا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ستة − واحد =