توقعات الابراج لعام 2016 : توقعات برج الحمل لعام 2016

برج الحمل 2016 : توقعات الابراج لعام 2016 لمواليد كل برج من الابراج حسب ترتيبها في دائرة البروج. فما هي توقعات الابراج لسنة 2016 لمولود برج الحمل 2016

توقعات برج الحمل لعام 2016 على صعيد العمل :

إذا ما كنت صاحب عمل، سوف تسير الأمور بشكل جيد جدًا في بداية هذه السنة، حيث ستحظى بفرصة من أجل توسيع أعمالك، والحصول على الكثير من الصفات الرابحة، إلا أن الفترة الثانية من هذه السنة، سوف تتميز بالكثير من الركود في الأعمال، وربما لن تستطيع أن تجاري النجاح الذي حققته في النصف الأول منها. يجب عليك كذلك أن تفكر في أمر شراكتك مع بعض الأشخاص، فهذه الشراكة لم تعد تحقق المأمول منها في الآونة الأخيرة، وربما من الأفضل لك أن تبحث عن الفائدة الحقيقية من وراء هذه الشراكة، وتقوم بالتخلص منها إذا ما تيقنت أنك لا تستفيد منها شيئًا على الإطلاق. من ناحية أخرى، قد يكون من الجيد تعيين مستشار مالي لك في عملك، ﻷنك سوف تحتاج إلى الكثير من الاستشارات المالية خلال هذه السنة، وإذا لم تكن تمتلك الشخص الملائم، فريما تقوم باتخاذ بعض القرارات الخاطئة في حياتك، حاول أن تكون أكثر انتباهًا لهذا الأمر. على صعيد الاستثمار، تحمل لك هذه السنة العديد من المؤشرات، ففي حين يبدو الاستثمار جاذبًا في بعض الأحيان، وتتوقع أن تحقق الكثير من الأرباح إذا ما قمت بعمل استثمارات كبيرة، يكون العكس تمامًا هو الصحيح، وفي أحوال أخرى يكون الاستثمار خطيرًا، ولا تعتقد أنه يجب عليك أن تقوم بشراء الأسهم في هذا الوقت، يكون العكس أيضًا هو الصحيح، عليك أن تتحلى بالكثير من التأني قبل أن تقوم بالاستثمار خلال هذه السنة، لكن بوجه عام، مناخ الاستثمار ملائم في أشهر 4 و 8 و 10 أكثر من غيرها، وتستطيع تحقيق الكثير من المكاسب إذا ما قمت بالتركيز خلال هذه الأشهر على أسهم الاتصالات. إذا ما كنت موظفًا، ستكون سنة مليئة بالإنجازات بالنسبة لك، حيث ستحصل بكل تأكيد على الترقية التي طال انتظارها، وربما تكون في موقع حتى لم تتوقع أن تحصل عليه من قبل، لكن عليك أن تحذر من أنك سوف تكون معرضًا للكثير من الحسد من زملائك في العمل بسبب هذا المنصب الجديد، وربما يتسببون في إثارة بعض المتاعب لك، إذا لم تكن حذرًا كفاية من هذا الأمر.

توقعات برج الحمل لعام 2016 على صعيد الصحة :

تخونك صحتك في بداية هذا العام، وتبدو مصابًا بالعديد من الأمراض، وأيضًا بالعديد من أوهام الأمراض، عليك أن لا تترك هذه الأوهام تسيطر عليك وذلك حتى لا تتسبب في الإضرار بصحتك بشكل أكبر. من ناحية الوزن، سوف يكون وزنك مستقرًا طوال السنة، بل إنه سيميل في بعض الفترات إلى النقصان، لكنه ليس نقصانًا كبيرًا، الأمر مرهون باستمرارك في اتباع النظام الغذائي الصحي الذي كنت تتبعه طوال الفترة الماضية، أيضًا سوف تحتاج إلى تكثيف جرعات التمارين الرياضية التي تسير عليها، ﻷنك تحتاج إلى زيادة لياقتك هذه السنة، إذا لم تفعل، فإنك سوف تعرض نفسك للكثير من الضرر. قد تحتاج إلى إجراء عملية مفاجئة قبل نهاية السنة، لكن ليس عليك القلق على الإطلاق من هذه العملية، فهي عملية بسيطة ولن تحتاج منك إلى الرقود في المستشفى لفترات طويلة. أما من ناحية الصحة النفسية، فهي ستكون أفضل حالاً بكثير، حيث ستتمتع بمستويات عالية من التركيز، وتكون شخصًا ذو طاقة إيجابية على الدوام، بالرغم من وجود بعض النوبات من الاكتئاب الخفيف التي قد تتمكن من إصابتك في نهاية شهور الشتاء، لكنك سوف تستعيد عافيتك بشكل سريع قبل أن يحل الصيف. قد تحتاج إلى إجراء الكثير من التحاليل خلال السنة للاطمئنان على الحالة الصحية لك بطلب من الطبيب، لكن نتائج معظم هذه الفحوصات سوف تكون إيجابية بلا شك. ولن تكون هناك أي مشاكل صحية متعلقة بأمراض العدوى، حيث إنك سوف تكون محصنًا هذه السنة بشكل كامل من الأمراض الحاصلة بسبب العدوى، وسوف تكتسب مناعة تحسد عليها من قبل الكثيرين من هذه الأمراض. لكن هذا الأمر لا ينطبق على الإصابات، حيث من الممكن أن تكون معرضًا للتعرض لبعض الإصابات الخفيفة، لكنها لن تكون ذات تأثير كبير على الحالة الصحية العامة لك، وسيكون عليك فقط علاجها كما يخبرك الطبيب تمامًا، وسوف تكون الأمور على ما يرام بعد ذلك. أخيرًا عليك أن تجعل أدوات مداواة الجروح بجانبك على الدوام، فهناك فرصة لأن تصاب بجرح في أي وقت، وإذا لم تكن مستعدًا لعلاج هذا الجرح بشكل سريع، من الممكن أن يصاب الجرح بالالتهاب أو التلوث.

 

2 تعليقات
  1. امال يقول

    احولي هذا العام

  2. رحمان يقول

    للأسف عام آخر مخيب بخصوص الحب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

19 − 8 =