الابراج والخارطة الشخصية للانسان التي تدل على نجاح الشخص في العمل

دلائل نجاح الشخص في العمل : نبحث في الدلالات التي اذا وجدت في الخارطة الشخصية او التحويل لبرج من الابراج أو لفرد ما تعني انه يحصد نجاحا في مجال العمل

كثير من المهتمين بمطالعة توقعات الابراج يبحثون عن اجابات وتوقعات عن مستقبلهم واحوالهم في مجال العمل. منهم من ينتظر تحسنا في اعماله, ومنهم من يبحث عن تحسنا في دخله ومكافأته, ومنهم من يبحث عن ترقية وتولي منصب اعلى وظيفيا, ومنهم من يبحث اصلا عن عمل ويعاني من بطالة, ومنهم من يفكر في تغيير العمل او الشركة التي يعمل بها وينتظر توقعات بامكانية حدوث ذلك. والتوقعات التنجيمية التي نقدمها يوميا وسنويا تقدم اجابات لذلك فعلا. أما دلائل نجاح الشخص في العمل فهي موضوعنا في هذا المقال. وهي مسألة مختلفة نوعا ما عن كل ما سبق وذكرناه. فنحن هنا لا نبحث في مسألة توقعات الابراج في مجال العمل, ولكن نبحث في الدلالات التي اذا وجدناها في الخارطة الشخصية لانسان أو خارطة تحويل لبرج من الابراج أو لفرد من الافراد تعني انه يحصد نجاحا في مجال العمل.

في البداية يجب أن نركز على تحديد عدة قواعد وتصحيح لعدد من الاخطاء التي يظنها البعض. فعلي سبيل المثال لا يوجد شئ اسمه ان مواليد برج كذا افضل في العمل على الدوام أو ان مواليد برج كذا افضل من غيرهم في القيام بالعمل الفلاني فهذه العبارات العامة لا تصح في علم التنجيم. ففي التنجيم كل شخص له وضع خاص يخصه هو فقط ولا يمتد تأثيره لغيره. قد يتشابه الناس في خصالهم وصفاتهم وعاداتهم ولكن هذا لا يعني ان هناك حكم عام يسري في كل الاحوال علي عدد من المواليد. الامور في التنجيم نسبية وهذا يجب ان نظل نضعه في اذهاننا ونحن نطالع أي توقعات للابراج في أي صفحة. وعلينا بكل تأكيد اختيار التوقعات من مصادر موثوق في مهنيتها وجديتها طالما نهتم بأمور حقيقية تمس حياتنا ومستقبلنا.

الدلالات العامة التي توضح احتمالات كبيرة لنجاح الشخص في العمل

وبما أن الاحكام في مجال العمل مثلها في باقي المجالات نسبية فنبدأ اولا مع الدلالات العامة التي توضح احتمالات كبيرة لنجاح الشخص في العمل وهي وجود كوكب المشتري بالبيت السادس في الخارطة الشخصية, وثانيها وجود كوكب الزهرة في نفس البيت فهذه وضعيات ايجابية جدا تدعم فرص الانسان في تحقيق نجاح ملحوظ بالعمل. ثاني هذه الدلالات وجود كوكب زحل في البيت العاشر فهي رغم سلبيتها في المدي القريب حيث تكثر المشاكل والعراقيل في حدود الوضع الاجتماعي الا انها علي المدي البعيد تعطي اشارات لنجاح يتحقق بالصبر والمعاناة والكفاح وهذا نجاح يستحق التعب وبذل الجهد.

ومن الدلالات التي تظهر في الخارطة العامة للشخص والتي نسميها الخارطة الشمسية التي نرتب بيوتها حسب برج الشخص نفسه فوجود كوكب المشتري أو كوكب الزهرة في البيت السادس او العاشر او البيت الاول تعطي اشارة لنجاح محتمل بالعمل ايضا ولكن يظل التاثير الاول الخاص بالخارطة الشخصية اكثر قوة واعمق تأثيرا.

أما اذا تحدثنا عن وضعيات سلبية للكواكب تعطي اشارات لمتاعب يواجهها الشخص في حياته بمجال العمل فعلى رأسها وجود كوكب زحل أو كوكب المريخ في حالة تراجع أو حتى سير اعتيادي بالبيت السادس, فوجود زحل يعني مشاكل وصعوبات وحظ عسير, أما وجود المريخ فيعني وجود مواجهات وتحديات وخلافات مع المديرين ودليل على صعوبة تقبل هذا الشخص لأوامر مديريه فهو يريد العمل بدون اوامر وتوجيهات.

اقرأ ايضاً :

التعليقات مغلقة.