الرئيسية / خصائص الابراج / الاخلاص والخيانة والتنجيم : علاقة الابراج مع الاخلاص والخيانة
الاخلاص والخيانة والتنجيم علاقة الابراج
الاخلاص والخيانة والتنجيم علاقة الابراج

الاخلاص والخيانة والتنجيم : علاقة الابراج مع الاخلاص والخيانة

الخيانة صفة مكتسبة أم يولد بها الانسان وتعد جزء من تركيبة شخصيته وفطرته ؟ لو سألت هذا السؤال لأي انسان سيبادر بسرعة وفي سلوك دفاعي عن نفسه وعن جنسه انها بكل تأكيد صفة مكتسبة ولا يصح ان يتصف بها انسان صالح مهما كانت الاطماع والفوائد التي تعود منها. ونحن نتحدث هنا عن الخيانة بمفهومها الشامل وليس عن خيانة الزوج للزوجة او العكس. نحن نتحدث عن خيانة الانسان بغض النظر عن جنسه لأي شئ ينتمي اليه. نحن نتحدث في البداية عن خيانة الانسان لوطنه او دينه او عشيرته أو صديقه او زوجه. ما الحقيقة في هذه الصفة القبيحة؟ هل هي فعلا صفة مكتسبة تلتصق ببعض البشر بسبب تربيتهم الخاطئة او بسبب ميولهم السيئة واخلاقهم المتردية وبسبب البيئة التي نشأوا فيها؟ أم هي صفة غير مكتسبة وبذلك نستطيع دراسة امكانية انها تظهر اكثر في جنس معين او في عشيرة معينة؟

الخير هو الاصل

توارثنا جملة اثيرة وطيبة من حكماء الزمان تقول بأن الخير هو الاصل الطيب في كل انسان وفي الحقيقة لا اعلم الاسباب التي دعتهم يعتقدون في ذلك. ففي بعض المجتمعات يكون بعض البشر اسوأ كثيرا واشد شرا على الناس من الشياطين والمردة. وفي مجتمعاتنا ايضا هناك من البشر من هم اكثر رحمة واوفر حنانا من الملائكة. ونقول ذلك ونحن لا نعلم يقينا مدى شرور الشياطين ومدي رحمة الملائكة. اما عن الاسباب التي قد جعلت القدماء يصبرون انفسهم بجملة مثل ان الخير هو الاصل في كل انسان هي فيما اعتقد عبارة عن فكرة احتكمت للمنطق ورأت ان الخير في كل شئ حتي في الطبيعة هو الامر الاكثر حدوثا وهو السائد في اغلب الوقت ويأتي الشر طارئا. فهم اعتبروا مثلا ان استقرار الارض تحت اقدامهم خيرا, وتأتي الزلازل او البراكين طوارئ وعوارض سرعان ما تزول. هكذا فسروا الامور فهم يرون ان كل انسان يولد طيبا ولكن قد تأتي عليه عوارض الشر في لحظة من اللحظات يقوم فيها بعمل غير محمود وسرعان ما يرتد لأصله ويندم ويستغفر.

الاخلاص والخيانة والتنجيم

ويأتي هنا سؤال ذكي: هل صفات الاخلاص والخيانة أي كانت مكتسبة او غير مكتسبة ونولد بها لها علاقة بالبرج الذي نولد فيه؟ او هل يوجد تنجيميا اسباب او زوايا او وضعيات تؤكد صفة من هذه الصفات في شخص اكثر من شخص اخر؟ وفي حالة ان كانت الاجابة بنعم هل هذا يدعنا نقول ان الشخص الخائن قد يكون فعله خارج ولو جزئيا عن ارادته فهو يتصرف بطبيعته التي ولد عليها؟! الاسئلة وخاصة التي انتهينا بها محيرة وخطيرة. ففي حالة اننا اعترفنا بأن الشخص يكتسب صفة الخيانة من وضعيات في خارطته الشخصية التي نتجت عن يوم وساعة مولده وهي امور خارجة عن ارادته تجعلنا نتسائل عن منطق الحساب والعقاب. دعونا نؤكد اولا على شئ وهو ان التنجيم له علاقة فعلا بوجود صفات مثل الاخلاص والخيانة في كل انسان, ولكن سوف نرى عندما نقدم هذه المعلومات تفصيليا ان تدخل الكواكب والنجوم ووضعيات الفلك هنا لا تتعدي مرحلة التأثير الذي يؤثر ولا يفرض تأثيره. هو مجرد عامل من العوامل التي تدفع في اتجاه ما ولكن لا تفرضه ولذلك فيمكن ان نذكر اشياء تدعونا لتقبل الفعل القبيح نسبيا ولكن لا نتسامح في حالة وقوعه قبل اتخاذ القرار اللازم بالعقاب بكل تأكيد. لأن كل انسان مسئول عن افعاله طالما تعدي مرحلة الرشد.

الإعلانات,

طبيعة الابراج والخيانة

تختلف طبيعة كل برج من الابراج كما تعرفنا من قبل فهناك الطبيعة النارية, والترابية, والهوائية, والمائية. وكل طبيعة من هذه الطبائع او العناصر الاربعة تظهر فيها صفات الاخلاص والخيانة بشكل مختلف نسبيا عن الطبائع الاخري. والاختلاف هنا لا يكون كما يعتقد البعض ان مواليد برج كذا اكثر ميلا للخيانة عن مواليد برج اخر فهذه فكرة مغلوطة. الاختلاف يظهر في شكل الفعل وليس وجوده او عدم وجوده. كلنا خطائون ونصيب ونخطأ وهذه قاعدة تسري على جميع البشر بلا استثناء. وما نقصده ان مواليد الابراج التي تنتمي للطبيعة النارية مثلا اخلاصهم يقف وراءه صدقهم وعدم خبثهم, وتظهر خيانتهم بسهولة بسبب حماقتهم وتهورهم. اما مواليد الابراج التي تنتمي للطبيعة الترابية فهم يخلصون لأحبائهم بدافع الوفاء والانتماء, واذا ظهرت خيانتهم تكون بدافع التنفيس عن الرغبات المحمومة او بدافع التنفيس عن اشياء تنقصهم بشكل فظيع.

الخلاصة

في نهاية هذا الجزء الاول من هذه السلسلة القصيرة تعرفنا عن طبيعة ظهور صفات مثل الاخلاص والخيانة في سلوك الناس, وتعرفنا على العلاقة التي تربط هذه الصفات مع وضعيات الكواكب والنجوم وكيف تتصل الوضعيات الفلكية بتصرفاتنا وهل هذه العلاقة فرضية ام مجرد تأثير قد يأخذ به الانسان وقد يتجاوزه. وفي نهاية المقال تعرفنا على الاختلاف بين الطبائع الاربعة المعروفة للابراج وكيف تظهر في بعضها صفات الاخلاص والخيانة. وفي الجزء الثاني سنبدأ في دراسة ظهور هاتين الصفتين “الاخلاص والخيانة” في مواليد كل برج من الابراج فانتظرونا..

الإعلانات,

 الاخلاص والتنجيم >> الجزء الثاني